نداء : المطالبة بتقريب خدمات الوقاية المدنية و انشاء مراكز جديدة قريبة من كل احياء مدينة مكناس


تعرف مدينة مكناس زحفا عمرانيا بشكل سريع و يزيد معاها كثافة النمو الديموغرافي مما حان الوقت تقريب هذا الجهاز الحساس الى المناطق البعيدة . حيث الى قد الله و ان حدثت كارثة في منطقة الاسماعيلية و احيائها التي تبعد بكثير عن مراكز النداء مما يتضح ان الوقت الذي ستستغرقه سيارات الإغاثة الى مكان الحادث سيكون اطول انطلاقا من شارع الجيش الملكي/الأمير عبدالقادر الى (مرجان المنصور تولال الزرهونية المدينة القديمة. ويسلان . البرج . سيدي بوزكري القرى المجاورة و مناطق اخرى …) المدة الافتراضية لوصول الاغاثة 15 دقيقة
كما تعرف الطرقات ازدحما كبيرا و ما نشاهده يوميا (بعقبة السمن .الهديم شارع محمد السادس شارع الزيتون اسيما شارع محمد الخامس كمثال… الى أخره من الشوارع العامة التي تعرف حركة إكتضاض) و بعيدا عن الازدحام حتى و لو قلنا بان الطريق لا تعرف اكتضاض او ازدحام .

سؤال كم المدة التي ستستغرقها سيارات الاسعاف و المطافئ الى مكان الحادث .
ماهي العواقب و الخسائر التي يمكن ان تحدث في دقيقة من الزمان (نسأل الله السلامة ) و إذا قمنا بمقارنة دول الغرب فقد حدد الوقت الإفتراضي لوصول الإنقاد كأطول مدة زمنية في 15 دقيقة.

نلتمس و نناشد المسؤولين بإضافة مراكز جديدة للوقاية المدنية و توزيعها بشكل تكون اسرع الى كل نقطة بالمدينة .

كما نطالب مستعملي الطريق الا يكونوا اناننين و يعملون على اخلاء الطريق عند سماع صافرتي الاسعاف و المطافئ و الشرطة و تسهيل مرورها و عدم عرقلة مهام و عمل رجال الوقاية المدنية اثناء تدخلتهم و افساح لهم المجال( خليوهم يديروا خدمتهم )

من جهة اخرى نطالب الساكنة بعدم ازعاج هذا الجهاز الحساس بالنداءات و الاتصالات الكادبة لأن الساكنة تحتاج الى كل دقيقة من خدمات الوقاية المدنية.

ومن هنا المرجوا التفكير في احداث مراكز جديدة بل التسريع بإحداثها لتشمل جميع المناطق و تبقى قريبة من كل الاحياء بالعاصمة الإسماعلية .
و لا ننسى ايضا ان ننوه بتدخلات رجال الوقاية المدنية الذين يضحون بأنفسهم لمساعدة المواطنين و يقومون بمجهودات كبيرة من اجل انقاد عدد من الارواح . و إخماد عدد من الحرائق .

و تسعى ساكنة مكناس الى مد هذا الجهاز و تمكينه بمعدات لوجيستكية و تقنية متطورة تليق و خدمات هذا الجهاز حيث لاحظنا بأن وقايتنا المدنية ينقصها معدات و تجهيزات تعطل خدمة رجال الإطفاء و الإسعاف حيث يقومون هؤلاء الابطال بمجهودات بدنية مضاعفة في تدخلاتهم.

تحية و التقدير الى رجال الوقاية المدنية على خدماتهم اتجاه الوطن

نسأل الله السلامة قبل كل شئ

الصور تدخلات متفرقة وسابقة لفرق الأنقاد و الاغاثة لجهاز الوقاية المدنية.

بارطاجي باش توصل الرسالة

عادل الوساوي