أقلام حرة

تسريبات عن الهندسة المؤقتة للحكومة تضع “بدر الطاهري” وزيرا للشباب والرياضة.


متابعة محسن الأكرمين.

تشير التسريبات إلى أن الهندسة المؤقتة للحكومة (أسبوعية الأيام) التي تتجه نحو منح (7) وزارات لحزب التجمع الوطني للأحرار، إلى جانب رئاسة الحكومة، و(5) وزارات لحزب الأصالة والمعاصرة، إضافة إلى رئاسة الغرفة البرلمانية الثانية، و(4) وزارات لحزب الاستقلال، إضافة إلى رئاسة مجلس النواب، على أن تضم الحكومة 5 مناصب لـ”وزارات السيادة”.
وحسب المصدر ذاته فإنه من المتوقع أن يكون الاستقلالي نزار بركة رئيسا للبرلمان، ونور الدين بوطيب أو محمد اليعقوبي (تكنوقراط) في وزارة للسيادة. وزارة الخارجية والتعاون الإفريقي لناصر بوريطة، (تكنوقراط ـ وزارة سيادة). الاستقلالي شيبة ماء العينين وزيرا منتدبا في الخارجية. عبد اللطيف وهبي، وزيرا للعدل، عن حزب الأصالة والمعاصرة. وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق (تكنوقراط ـ وزارة سيادة). الأمين العام للحكومة، محمد الحجوي (تكنوقراط ـ وزارة سيادة). وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون، عن حزب “الأحرار”.
فيما ستؤول حقيبة وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات لمحمد الصديقي أو ابراهيم الحافيظي، عن حزب الأحرار. وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، التجمعي عمر حلي. الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، نور الدين مضيان عن حزب الاستقلال. وزير الصحة، خالد أيت الطالب، تكنوقراط التحق مؤخرا بالأحرار. وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي مولاي حفيظ العلمي عن حزب “الأحرار”.
أما حقيبة وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، فستعود إلى ادريس بنهيمة، الذي انضم مؤخرا لحزب “الميزان”، أو صلاح أبو الغالي عن حزب “الجرار”. وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، توفيق كميل عن “الأحرار”، أو محمد الحموتي عن حزب الأصالة والمعاصرة. وزير السياحة والصناعة التقليدية، نادية فتاح العلوي عن حزب “الأحرار”. وزير الشغل الاستقلالي النعمة ميارة. وزير الشباب والرياضة، مصطفى بايتاس أو بدر الطاهري عن حزب “الحمامة”.
كما يرتبط منصب وزير الثقافة والاتصال بأحمد اخشيشن أو عبد الجبار الراشدي عن حزب الاستقلال. ووزير الجالية المغربية المقيمة بالخارج، المهدي بنسعيد عن حزب الأصالة والمعاصرة. ووزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، خديجة الزومي عن حزب الاستقلال. والوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، عبد اللطيف لوديي (تكنوقراط ـ وزارة سيادة). والوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، جمال مكماني عن حزب الأصالة والمعاصرة.
أما في أسبوعية (الأسبوع الصحفي) فقد أشارت أن الوزراء المرشحين للبقاء في مناصبهم هم كل من ناصر بوريطة، وزير الخارجية والتعاون الدولي والمغاربة المقيمين بالخارج، ومحمد الحجوي، الأمين العام للحكومة، ومحمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، وعبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وعبد اللطيف لوديي، المكلف بالدفاع الوطني، وحفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة، وسعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.
وأضاف خبر (الأسبوع الصحفي) أن العديد من الهيئات النقابية التعليمية ترفض استمرار سعيد أمزازي ضمن الحكومة الجديدة، بسبب فشله في تسوية العديد من القضايا والملفات الشائكة في قطاع التعليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى