شقيقان يتورطان في تهمة قتل بمجاط


مكناس/خالد المسعودي

اهتز حي الكريان التابع لجماعة مجاط بإقليم مكناس صباح اليوم الجمعة 16 أكتوبر، على وقع وفاة شخص في الثلاثينيات من عمره بعدما دخل في شجار مع شقيقين داخل مقهى شعبي بالحي المذكور قبل ثلاث أيام مضت.
وكشفت مصادر جريدة “الأحداث”، أن الهالك والمشتبه فيهما، كانا يجلسان داخل مقهى شعبي بالمنطقة السالفة الذكر، قبل أن يدخلا في نقاش حاد سرعان ما تطور لاحتكاك جسدي وتبادل للضرب.
ففي هذا الجو المشحون أستل أحد الشقيقين سكينا ليوجه به طعنة لغريمهما سقط على إثرها في الأرض مدرجا في دمائه.
وأضافت ذات المصادر، أن الحادث استنفر السلطات المحلية لمجاط وعناصر الدرك الملكي الذين هرعوا لعين المكان، حيث تم إلقاء القبض على أحد الشقيقين الذي كان في حالة سكر وجرى نقله إلى مستشفى محمد الخامس بمكناس لتلقي العلاجات إثر إصابته بجروح، كما تم أيضا نقل الضحية لقسم المستعجلات بذات المستشفى نظرا لوضعيته الحرجة التي استدعت إيداعه غرفة العناية المركزة لمحاولة إنقاذه.
فيما اقتادت عناصر الضابطة القضائية المشتبه فيه بعد تلقيه العلاجات الضرورية، صوب مركز الدرك الملكي ووضعته رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة، من أجل الاستماع إليه في محضر رسمي لمعرفة حيثيات وملابسات الخلاف. وبعد إنتهاء فصول البحث تم إحالته صباح اليوم على وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بمكناس، وأثناء تقديمه بلغ إلى علم نفس الضابطة القضائية على أن الضحية وافته المنية وهو ما استدعى إحالته على الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بمكناس، هذا و جرى اليوم الجمعة أيضا إيقاف الشقيق الثاني المشتبه فيه بعدما ظل متواريا عن الأنظار، إذ تم وضعه رهن تدابير الحراسة في أفق تقديمه، يوم غذ السبت على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمكناس.