حادث انقلاب حافلة للركاب بين مدينتي الصويرة واكادير تخلف 12 قتيل وعدد من الجرحى


أكد مصدر من ولاية اكادير، مصرع 12 شخصا بعد حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين ، على الساعة الثانية من صبيحة اليوم الثلاثاء، على بعد 50 كيلومتر شمال المدينة، كما خلف الحادث اربع حالات اصابة وصفت بالحرجة .

وكشف ذات المصدر، في تصريح لموقع القناة الثانية، احتمال ارتفاع عدد الضحايا، مشيرا الى ان المصالح الطبية والامنية التي تؤمن الحادث أحصت 26 مصابا بجروح خفيفة، وخمس حالات خطيرة استدعت توجيهها للمصالح الطبية بشكل عاجل.

وكانت الحافلة تؤمن رحلة العودة من مدينة الجديدة نحو طانطان، قبل ان تنقلب بأحد منعرجات الطريق الوطنية بين أكادير والصويرة، وبالضبط عند النقطة الكيلومترية 50 شمال اكادير وذلك بنفوذ الجماعة الترابية إمسوان والجماعة القروية تماري.

ومازالت السلطات المحلية ورجال الدرك الملكي، حسب ذات المصدر، تعمل على انتشال الضحايا، وتبقى هذه الحصيلة أولية نظرا لخطورة المنعرج، فيما تم توجيه الضحايا نحو قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني