Free songs
الرئيسية / أخبار / أخبار وطنية / اختتام الأسبوع الثقافي والرياضي والفني المقام بمناسبة اليوم الوطني للسجين بالمؤسسة السجنية تولال 3 مكناس.

اختتام الأسبوع الثقافي والرياضي والفني المقام بمناسبة اليوم الوطني للسجين بالمؤسسة السجنية تولال 3 مكناس.

BELADINEWS.MA

اختتم الأسبوع الثقافي والرياضي والفني المقام بمناسبة اليوم الوطني للسجين من 9 إلى 13 دجنبر
بحفل فني يوم الخميس 19 دجنبر 2019 فعاليات الأسبوع الثقافي والرياضي والفني، الذي نظمته إدارة المؤسسة السجنية تولال3 بمناسبة اليوم الوطني للسجين الذي يوافق 6 دجنبر من كل سنة. وذلك تماشيا مع توجيهات وإستراتيجية المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج.
افتتح هذا البرنامج بتلاوة ايات بينات من الذكر الحكيم والوقوف للنشيد الوطني وبعد ذلك تناولت الكلمة السيدة عثيقة الرتبي مديرة المؤسسة التي رحبت بالحضور الكريم
وكما تقدمت السيدة المديرة بالشكر الجزيل لكل من مندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ومندوبية وزارة الصحة ومجموعة من جمعيات المجتمع المدني بمكناس وكذلك مجموعة من الجمعيات النشيطة في العمل الإجتماعي بالسجون من مدينة تيفلت وويسلان وكذلك ثمنت الدور الفعال الذي تقوم به السيدة قاضية تطبيق العقوبات على دعمها الدائم لنزلاء المؤسسات السجنية الثلاث .
وفي كلمة للسيدة سهام بنمسعود قاضية تطبيق العقوبات بالحكمة الإبتدائية بمكناس قالت بأن المجتمع المدني بمكناس أبرز أنه جد منخرط في سياسة الإصلاح والتقويم وإعادة الإدماج ، فليس على النزيلات إلا الإنخراط الجدي لإنجاح هذه الإستراتيجيات
وفي هذا الصدد أبرزت السيدة القاضية بأن القضاء يمد يده لكل المبادرات البناءة والهادفة في إعادة إدماج النزلاء.
وقد عرف هذا الأسبوع الثقافي والفني والرياضي مشاركة العديد من النزيلات في حملة نظافة لمرافق المؤسسة وتهيئة المساحات الخضراء داخلها، بتنسيق مع مع المجتمع المدني .
كما أقيم بهذه المناسبة دوري للكرة الطائرة من تنظيم الإتحاد الرياضي المكناسي للكرة الطائرة،
وكذلك نظمت مندوبية وزارة الصحة بمكناس و جمعية باب منصور للرعاية الصحية ومؤازرة المرضى وذوي الإحتياجات الخاصة و جمعية إم فارما صيادلة المغرب فرع مكناس و غرفة الشباب الدولية فرع مكناس حملة طبية متعددة التخصصات لفائدة النزيلات ، وعرفت هذه الحملة الطبية تقديم فحوصات طبية في تخصصات طب النساء والتوليد و أمراض الغدد والسكري وقياس الضغط الدموي وتحليل داء السيدا والأمراض الجلدية وأمرض العظام والمفاصل، بالإضافة إلى الطب العام وطب العيون وأمراض الجهاز الهضمي ، وأيظا عن توزيع الأدوية على المستفيدين.

أما بالنسبة للحفل الختامي قد عرف مجموعة من العروض ابدعت فيه النزيلات من خلال إبراز مواهب متميزة في مجالي المسرح والغناء مما يجسد سياسة إعادة الإدماج في المجتمع وكذلك قامت السيدة قاضية تطبيق العقوبات بمنح تلفاز لفائدة النزيلات المستفيدات من التكوين المهني شعبة الحلاقة.
واختتم هذا الحفل بتوزيع إدارة المؤسسة السجنية تولال 3 مجموعة من الجوائز التقديرية على المتفوقات في المسابقات المحلية والجهوية والوطنية في المسرح ومسابقة الطبخ والشعر والزجل والقصة القصيرة والغناء وأيظا مشاركة قيمة لجمعية الامل للتنمية والتضامن بهذه المناسبة حيث قامت بتوزيع مجموعة من الملابس الشتوية على النزيلات و وعلى أطفالهم مرفوقة ببعض الألعاب.
مع تقديم شواهد تقديرية على مجموعة من المسؤولين في مختلف الميادين على رأسهم أحد الأطر السابقين بالمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج السيد ” محمد الرتبي” ، وكذلك توزيع شواهد تقديرة لفائدة نزيلات المؤسسة لإنخراطهن في مجموعة من الأنشطة التي نظمت بالمناسبة وكذلك لتفوقهن في المجال الدراسي، وكما عملت جمعية النور للتربية والتعليم بمكناس على توزيع ملابس ولعب للنزيلات وللأطفال المرفقين بأمهاتهم .
بقلم : سعد القادي / بلادي نيوز .ما

عن بلادي نيوز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى