Free songs
الرئيسية / حوادث / العين الصافية اللعينة

العين الصافية اللعينة

beladinews.ma

كم أنت قاس أيها الموت كيف طاوعك جبروتك لتأخذ أسامة و هو في عمر الزهور _ 16 سنة _ لم يرد سوى سرقة لحظات من المرح و الاستجمام بعين جاد بها الله في الوقت الذي سدت في وجه مسابح مكناس لأسباب مادية و سياسية لا قبل له بها ؛ كانت صورتك أسامة تذمي القلب قبل العين و رجال الوقاية ينتشلون جثتك اليافعة في حر يوم الخميس الأسود على أسرتك من عين لم تكن صافية السريرة معك ، ستظل صورتك تقض مضاجع المسؤولين إن كانت لهم ذرة وخز الضمير ، فهل يتدارك ما فات من الصيف ليفتحوا أبواب المسابح علهم ينقذوا أرواحا مع وقف التنفيذ .

مراسلة : فؤاد زروال

عن بلادي نيوز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى